السبت، 11 نوفمبر 2017

لقاء كوني مثير..إقتران بديع بين كوكبي الزهرة والمشتري فجر الإثنين

|السبت, نوفمبر 11, 2017|

إقتران سابق بين كوكبي الزهرة والمشتري
تشهد سماء المنطقة العربية ظاهرة فلكية فريدة فجر يوم الإثنين الموافق 13 نوفمبر 2017 حيث يقترن كوكب الزهرة بكوكب المشتري في مشهد ساحر يمكن رؤيته بالعين المجردة.

كوكب الزهرة وكوكب المشتري، هما من ألمع الأجرام السماوية فهما ألمع جرمين في السماء بعد الشمس والقمر، وسيقترب الكوكبان من بعضهما خلال أولى ساعات فجر الإثنين بحيث تكون المسافة الظاهرية بينهما 18 دقيقة قوسية فقط في قبة السماء، وسيبدو المشهد كما لو أن هناك أكثر من قمر في السماء.

هذه الظاهرة الفلكية الفريدة كانت بدايتها يوم 7 نوفمبر الجاري وستستمر حتى 15 نوفمبر لكن أقرب مسافة بين الكوكبين أو نقطة الإقتران ستكون فجر يوم الإثنين المقبل الموافق 13 نوفمبر 2017.

ظاهرة الإقتران، هي ظاهرة فلكية تحدث بين الأجرام السماوية وتكون نتيجة إجتماع اثنين أو اكثر من الكواكب مع بعضها او مع القمر في خط مستقيم وإقتران المشتري والزهرة هي ظاهرة فلكية متكررة حدثت مرتين عام 2015 مرة في شهر يونيو والأخرى في شهر اكتوبر وكان آخر حدوث لها في شهر أغسطس من عام 2016.

ويمكن للراغبين في متابعة الظاهرة، النظر الى الأفق الشرقي في الساعات الأولى من فجر الإثنين المقبل دون الحاجة الى استخدام اي تلسكوبات، وسيرى الناظر كوكب الزهرة فوق كوكب المشتري حيث سيبدو ألمع وأكبر منه قليلاً، أما في حال امتلاكك تلسكوب متوسط وإستعماله فسيظهر الكوكبان وكأنهما قرصان أو قمران في السماء.


وقد احتفل موقع التواصل الإجتماعي فيس بوك بهذه الظاهرة الفلكية الرائعة من خلال ملف تفاعلي تم نشره على الموقع وتفاعل معه ملايين المستخدمين من رواد الموقع.

إرسال تعليق