الخميس، 22 ديسمبر 2011

سقوط الملكية وإعلان الجمهورية فى مصر

| الخميس, ديسمبر 22, 2011 |

إلغاء الملكية وإعلان الجمهورية
١٨ يونيو ١٩٥٣
تجسدت الأهداف الأساسية للثورة في القضاء علي الفساد الذي أفرزته الملكية، وفي إقامة نظام سياسي قادر علي قيادة التغيير الاجتماعي، وقد تم اعتماد الأسلوب التدرجي في تحطيم البنية القائمة، وخلق بنية جديدة، يتضح ذلك من عدم القيام بالإلغاء الفوري للملكية أو دستورها، بل اقتصر الأمر علي إجبار الملك-
فاروق - علي التخلي عن العرش في ٢٦ يوليو ١٩٥٢، وعلي إقامة حكومة جديدة برئاسة سياسي مستقل مخضرم – علي ماهر – يتمتع بسمعة حسنة، رغم أنه نتاج للعهد الملكي.

ولما تأكد لمجلس قيادة الثورة أن الوقت قد أصبح مواتيا للتخلص النهائي من تركة العهد الملكي قام في ١٨ يونيه ١٩٥٣ بإلغاء الملكية وإعلان الجمهورية وسقوط أسرة محمد علي التي تولت عرش مصر قرابة مائة وخمسين عاما (بدأت مع تولي محمد علي حكم مصر في مايو ١٨٠٥) . وأصبح محمد نجيب رئيسا للوزراء وللجمهورية في الوقت نفسه، وهكذا بدأت مصر مرحلة سياسية جديدة . 


إرسال تعليق