الثلاثاء، 21 فبراير 2012

اناليس ميشيل الفتاة التى سكنها 6 من الجن..فيديو..إيميلي روز..التسجيل الأصلي لجلسة طرد الجن

|الثلاثاء, فبراير 21, 2012|

اناليس-ميشيل-Anneliese-Michel
أناليس ميشيل - Anneliese Michel
فتاه عاديه مثل باقى الفتيات تدعى اناليس ميشيل، Anneliese Michel، كانت تعيش في ألمانيا  ضمن عائله مسيحيه متدينه تداوم على الصلاه تتكون من أب وأم و4 فتيات، تغير حالها فجأة وبدون مقدمات منذ ان سكنت في احدى مساكن الجامعه واستقرت فيها   فأصبحت تصرخ بدون سبب وتنظر الى زملائها في قاعة الدراسه وتصرخ وكأنها ترى وحوشاً تنظر الى السماء فتصرخ  تنظر الى المشاة في الشارع فتصرخ.

اناليس ميشيل ولدت عام 1952 فى فتوسبورغ المانيا، و في الـ 19 ذهبت إلى الجامعه لـ إكمال دراستها، لكن ودون سابق إنذار تغيرت حياتها، فـفي يوم في عام 1968 أصبحت ترتجف وتهتز وغير قادره على السيطره على جسدها ولم تستطع حتى مناداة والديها ولا أختها آنا جوزيف من بين الـ 3 أخوات، احتار اهلها ماذا يصنعون قامو بإصطحابها إلي الأطباء دون أن يدرك أحد علتها وفي تشخيص لـ دكتور في الطب النفسي وجد أنه صرع،  ونظراً لـ قوته ولـ الاكتئاب الذي تلى ذلك أًصبحت تتلقى العلاج في المستشفى حيث بقيت هناك.

وفى النهايه قاموا باحضار القسيس  لعله يستطيع تفسير ما يحدث لها بعد بدء الأعراض الشيطانيه عليها بـ وقت قصير، بدأت أناليس تتجهم في أوقات الصلاه، وفي عام 1970 وحين كان الشباب يتمتعون بـ الحريه الليبراليه، كانت اناليس تعتقد أنها مسكونه، فـلا يوجد تفسير غير ذلك حيث أنها كانت ترى رؤى شيطانيه في أوقات الصلاه، وبعدها أصبحت الأصوات تلاحقها حيث كانت تسمع صوت يقول لها"سـتحترقين فيـ الجحيم"، وقد قالت لـالأطباء عن الشياطين مره واحده، موضحه أن الشياطين بدأوا يعطونها الأوامر، فـلم يصدقها الأطباء وعجزوا عن فعل شيء لها، وفقدت هى الأمل في أن يكون الدواء هو العلاج لها.

وفي يوم آخر ذهب والديها بها إلى أحد القساوسه لـيطرد الأرواح الشريره منها، وتم رفض طلباتهم لأن الكنيسه لم تعطهم التوصيات بـ فعل هذا الأمر مع قوى خارقه للطبيعه والتحدث بـلغه أخرى، وفي عام 1974 بدأت أناليس تصبح أكثر عدوانيه حيث أصبحت تضرب وتعض الآخرين فـى المنزل وتصرخ لـ ساعات وتكسر كل شيء، وأًصبحت لا تأكل سوى العناكب والحشرات حيث تقول بـ أن الشياطين آمرتها بـذلك، ووصلت بها الحاله إلى أن تشرب بولها وتتبول على الأرض ولـ ذلك استأذن القس باستون آرنيست من أسقف فورتسبورنغ بـأن يقوم بعمل جلسه لـطرد الأرواح لـتعيش الفتاه في سلام، لكن قوبل ذلك بالرفض.

لذلك قام القس بـعمل الجلسه من دون علم الأسقف، وبعد عمل الجلسة وجد القس أن الفتاه مسكونه بـ 6 من الجان، حيث أثناء الجلسه كان يصدر صوت منها يقول : " تكلم تكلم، ملعوون " فـ رد القس :" تكلم من أنت ؟ " فـ رد عليه بـ إجابه صادمه :" أنا ؟ بل نحن "القس :" من أنتم ؟ "رد الصوت بـنحن" 1 2 3 4 5 6 " وحسب ماقيل فـ انهم من القرن السادس عشر وهم " يهوذا، قابيل، نيرو، فليشمان، لوسيفر، هتلر "، ثم بعد ذلك أصبحت الجلسات  مرتان فـى الأسبوع.

اناليس ميشيل

وكانت هجمات اناليس قويه فـكان يجب توافر 3 رجال لـيربطوها
، وخلال هذا الوقت اعتقدت اناليس أن حياتها بدأت تعود إلى الوضع الطبيعي وأنها يمكن لها الذهاب إلى الجامعه في أكاديميه تربويه في فولفسبورغ، لكن الأمر أصبح عكس ذلك حيث دائماً ماكانت تسقط مغشياً عليها، ووجدت والدتها أن ركبتيها متمزقتان بـفعل هياجها وسقوطها اثناء الجلسات، وكان للجلسات أكثر من 40 تسجيل صوتي.

اناليس ميشيل وفي آخر يوم لها لم تستطع اناليس ميشل حضور الجلسه حيث كانت مصابه بـ التهاب رئوي وارتفاع في الحراره، وتعاني من الهزال، حملها والديها وكانت آخر شيء نطقت به لـ والدتها هو " أمي، أنا خائفه " وتوفت فى اليوم الثانى 1 من يوليو 1976، وأخبر القس آرنيست السلطات بـ هذا الأمر وتم فتح التحقيق في قضيه اناليس فـ قد تم اتهام والديها والقس بـ تهمه الإهمال وسوء التغذيه، حيث توفيت ووزنها يقل عن 38 كيلوجرام، حاول القس فـ المحكمه تشغيل الشريط حيث كان يتحدث فيه مع شيطان يدعى هتلر يتكلم بـ لكنة الفرنجيه لكن لم يصدق أحد ذلك، لكن الكهنه أقروا في وقت لاحق بـ ان الفتاه كانت تعاني من مس شيطاني، وتم الحكم على المتهمين بـ القتل غير المتعمد وسجنوا لـ 6 أشهر فقط، وستجد بالأسفل فيديو التسجيل الصوتي الأصلي لجلسة طرد الجن من اناليس ميشيل وهو نسخة مسجلة من بين 40 نسخة.

ايميلي روز

ولايزال قبر اناليس ميشل حتى الان مزار لـ الكثيرين الذين يعتقدون بـ انها ماتت بعد أن قاتلت الشيطان بـ شجاعه  و يقال ان هناك من سرق جثمان اناليس من التابوت الذي من المفروض انها دفنت بداخله  حيث وجدت اثار لأيدى غريبة على التابوت وقبل وفاة اناليس عرض الفيلم الشهير The Exorcist او التعويذه في المانيا، حاملاً معه موجه من الهستيريا حيث سجل الكثير من الاطباء النفسيين هوس فى افكار مرضاهم، أما عن قصة أناليس فـ قد تم بعد ذلك تسجيل الكثير من الأفلام الوثائقيه حولها وفي عام 2005 تم تحويل قصتها إلى فيلم سينمائي رائع وهو "طرد الأرواح من ايميلى روزThe Exorcism of Emily Rose"،  وهو من بطوله لورا ليني ، توم ويلكينسون، جينيفر كاربيتنر، وتم تغيير اسم الفتاة التي تعاني من مس الجن في الفيلم الى ايميلي روز بدلاً من اناليس ميشيل.

فيديو تسجيل جلسة طرد الجن من اناليس ميشيل..ايميلي روز (النسخة الطويلة)

12 التعليقات:

  1. يمااااااااه مع ان القصة قطعت قلبي كان عليهم يقروا عليها القراءن الكريم ويستخدموا الرقية الشرعية عالجوها بخرابيط على دينهم المسيحي لو على الدينالاسلامي جان تعالجت المهم الله يرحمها ويسكنها فسيح جناته قصة الفلم غير وقصتها الحقيقة غير دخلوا فيها ومن يوم هي صغيرة

    ردحذف
  2. الله يرحمها والله قصه تخوووف صرراحه

    ردحذف
  3. رحمها الله رحمتا واسعة وادخلها فسيح جناته

    ردحذف
  4. قصة تقطع القلب بنت في عز شبابها من يتخيل يصير لها كذا الله يحمي بنات المسلمين من كل شر يارب

    ردحذف
  5. رحمها الله واسكنها فسيح جناته

    ردحذف
  6. الله يرحمها والله انا لما شفت الفيلم مانمت اسبوع

    ردحذف
  7. بدي الفيلم الي انتجووو لقصتها؟

    ردحذف
    الردود
    1. بدي ياه كمان

      حذف
  8. حمد لله

    ردحذف
  9. يمااااااااه مع ان القصة قطعت قلبي كان عليهم يقروا عليها القراءن الكريم ويستخدموا الرقية الشرعية عالجوها بخرابيط على دينهم المسيحي لو على الدينالاسلامي جان تعالجت المهم الله يرحمها ويسكنها فسيح جناته قصة الفلم غير وقصتها الحقيقة غير دخلوا فيها ومن يوم هي صغيرة

    صاحب التعليق ده او صاحبه التعليق ده احب اقولها كسمك على كسم الاسلام بتاعك

    ردحذف
  10. استغفر الله واتوب اليه انا مستغرب من الي يترحمون عليها
    مايجوز تدولها بالرحمة

    ردحذف
  11. هل مسكينة هذي لو قارين عليهة سورة من القرآن جان اتعافت

    ردحذف