الأربعاء، 22 فبراير 2012

اعصار عنيف يضرب الشمس

| الأربعاء, فبراير 22, 2012 |




في ظاهرة هي الاولى من نوعها، رصد علماء الفلك إعصاراً ضخماً يضرب الشمس يفوق حجمه حجم الأرض بخمسة اضعاف ويسير بسرعة 300 الف ميل في الساعة. 
وأظهرت صور من وكالة الفضاء الاميركية ان الاعصار يمتد لمئــات آلاف الاميال في الفضاء. وتم التقاط الصور لهذه الظاهرة الغــريبة التي لم يجد لها العلماء أي تفســير بعد، لمدة ثلاثين ســاعة. ويشبه هذا الاعصار الذي اسماه العلماء بـ«السحابة الشمسية» الاعاصــير التي تضــرب الارض مع اختلاف في المنشأ. وبعيداً عن تغيرات الضغط الجوي، ينتج هذا النشــاط الشــمسي بسبب التقلبات في الحقل المغناطيسي للشمس. 
وقالت الباحثة في وكالة الفضاء تيري كوسيرا انها وزملاءها لا يزالون يعملون على فهم ما يحدث. وبالرغم من ان حرارة الاعصار تبلغ 8 آلاف درجة، الا انها تعتبر اخف من حرارة محيطه الذي يبلغ مليوني درجة مئوية.


إرسال تعليق