الأربعاء، 18 يوليو 2012

العلماء يتمكنون من تصوير ظل الذرة لأول مره فى التاريخ

| الأربعاء, يوليو 18, 2012 |

Image courtesy Kielpinski Group, Griffith University


 لأول مرة في التاريخ تمكّن باحثون من جامعة جريفيث في أستراليا من تصوير ظل ذرة واحدة باستخدام تقنية التصوير بالضوء المرئى التقليديه.


وقال البروفيسور في جامعة جريفيث في أستراليا ديف كيلبنيسكى (Dave Kielpinski) " لقد وصلنا إلى الحدود القصوى من الفحص المجهري، لا يمكنك مشاهدة أي شيء أصغر من ذرة باستخدام الضوء المرئي , و أضاف , أردنا من هذه التجربة معرفة عدد الذرات المطلوبة لتشكّل مجتمعةً ظل، و توصّلنا إلى أن ذرة واحدة يمكنها أن تشكِّل ظل.


هذا الإنجاز هو نتيجة للعمل على مدى الخمس سنوات الماضية من قِبل فريق بحث  كيلبنيسكى . و تمّ استخدام مايكروسكوب  فائق الدقة تمكّن من تمييز الظل، و هو المايكروسكوب نفسه الذي كان مسؤولاً عن التقاط صورة لذرة واحدة بدقة عالية في العام الماضي، و لا يوجد أي مايكروسكوب آخر في العالم قادر على الوصول إلى هذا الحد في التصوير البصري الفائق.


وقام فريق الباحثين بعزل أيونات ذرية لعنصر يتريبيوم (ytterbium) وقاموا بتعريضِه لموجة محدّدة من الضوء ، تتطلّب دقة على مستوى جزء من المليار، لإظهار ظل ذرة على صفيحة خاصة، ثم استُخدمت كاميرا رقمية لالتقاط الصورة.


ويقول الباحثون ان هذه التجربه سوف تساهم في فَهمٍ أفضل للفيزياء الذرية والحوسبة الكمومية فضلاً عن معايرة أجهزة المايكروسوكوب لمعرفة قدرتها على تحقيق أقصى تباين ممكن في عالم الفيزياء.ايضا سوف يكون لها فوائد كبيرة فى الأبحاث الجينية والترميز.


ويقول الباحثون من فريق كيلبنيسكى"يمكن لهذه التقنية أن تمكن العلماء من دراسة الحمض النووي داخل الخلايا الحية من خلال تسليط الليزر عليه ومراقبة أنماط امتصاص الضوء , التقنيات المتوفره حاليا لدراسة الحمض النووى داخل الخليه تنطوى على ربط جزيئات خاصة إلى الحمض النووي ومن المحتمل أن تكون ضارة للخلايا , وأضاف "هذا أمر مهم جداً فإذا كنت ترغب في النظر إلى عيّنات بيولوجية صغيرة جداً وهشة مثل الحمض النووي فإن تعريض أشعة فوق بنفسجية أو أشعة سينية أكثر من اللازم لمثل هذه العينات البيولوجية سوف يضر بها".


مصادر: "nationalgeographic"


إرسال تعليق