الخميس، 26 يوليو 2012

أهم الكواكب الخارجية المرشحة لوجود الحياة عليها

| الخميس, يوليو 26, 2012 | |

هذه القائمة لأهم الكواكب الخارجية الواقعة خارج نظامنا الشمسي والمرشحة لاستضافة الحياة ، وفقا لتصنيف جديد للعوالم الغريبة التى قد تتوافر فيها عوامل الحياة وبالتالى تكون قابلة للسكن هذه القائمة نشرت يوم الخميس (19 يوليو 2012) بواسطة الباحثين في جامعة بورتوريكو ومرصد أريسيبو وتتضمن ستة من الكواكب الخارجية التى قد تكون صالحة للسكن نظراً لوقوعها فى المنطقة الصالحة للحياة مثل الأرض.

 وتعرف المنطقة الصالحة للحياة او المنطقة القابلة للسكن بأنها وقوع الكوكب فى مسافة معتدلة من شمسه حيث يمكن ان تتواجد المياه بشكلها السائل على سطوح الكواكب التى تتواجد على مثل هذه المسافة المعتدلة من شموسها وايضأ تكون هذه الكواكب صخرية او مائية او صخرية ومائية كالأرض كما يحتمل ان يكون غلافها الجوى كغلاف الأرض الجوى, وقد تم اكتشاف اربعة من هذه العوالم عام 2011 واكتشف الباقى فى هذا العام وذلك بفضل التكنولوجيا الجديدة والمتطورة التى اصبحت تستخدم فى التلسكوبات والمراصد الفلكية فى السنوات الأخيرة الماضية.


كوكب غليس 581 جى - Gliese 581g:
هذا العالم هو عالم صخري - يقع على بعد 20 سنة ضوئية من نظامنا الشمسي. وهو اضخم مرتين إلى ثلاث مرات من الأرض ويقع فى منطقة معتدلة من نجمه الأم، القزم الأحمر جليس 581، ويدور حول نجمه كل 30 يوما هذا المدار يضع الكوكب مباشرة في "المنطقة القابلة للسكنى" حيث يمكن ان تتوافر المياه السائلة على كوكب يتبع نجم قزم احمر مثل هذا النجم ويقع على هذه المسافة، وربما الحياة كما نعرفها، قد تكون موجودة , جليسي 581 جى لديه ما لا يقل عن أربعة، وربما خمسة من الكواكب المجاورة.

كوكب غليس 667 سى سى - Gliese 667Cc:
جليس 667 سى سى، تم اكتشافه في فبراير/شباط 2012 ، ويدور حول نجمه القزم الأحمر على مسافة 22 سنة ضوئية، في كوكبة برج العقرب ويقع بذلك فى المنطقة المعتدله القابلة للسكن هذا الكوكب الغريب والكواكب المماثلة الكبيرة الحجم والتى تكون فى منطقة الحياة وشبيهة بالأرض الى حد ما تسمى"الأرض السوبر", كوكب غليس 667 سى سى اكبر من الأرض بأربعة مرات ونصف ، ويكمل مداره كل 28 يوما النجم المضيف لكوكب جليس 667 سى سى هو جزء من نظام نجمى ثلاثي ، لذلك سماء الليل على هذا الكوكب تكون للمح البصر.

كوكب كبلر-22بى - Kepler-22b:
تم رصد كبلر-22بى من قبل تلسكوب كبلر التابع لوكالة ناسا ، تلسكوب كبلر تمكن من اكتشاف أكثر من 2300 كوكب خارجي منذ إطلاقه فى مارس 2009 كبلر-22بى، تم الإعلان عن اكتشافه في ديسمبر 2011، حجمه حوالي 2.4 اضعاف كوكبنا متوسط ​​درجة الحرارة السطحية هناك حوالى 72 درجة فهرنهايت (22 درجة مئوية) ويبعد عن مجموعتنا الشمسية نحو 600 سنة ضوئية، ويدور حول نجم يشبه إلى حد كبير شمسنا.

كوكب اتش دى 85512 بى - HD 85512b:
اتش دى85512 بى يبلغ نحو 3.6 اضعاف حجم كوكبنا ويبعد عنا نحو 35 سنة ضوئية ، في اتجاه كوكبة فيلا (الشراع) أعلن علماء الفلك عن اكتشاف هذا الكوكب - وحوالي 50 من الكواكب الغريبة الأخرى بواسطة مقياس الطيف هاربس بواسطة تلسكوب في تشيلي - في سبتمبر 2011 الكوكب يقدر متوسط ​​درجة الحرارة السطحية عليه 77 درجة فهرنهايت (25 درجة مئوية).

كوكب جليس 163سى - Gliese 163c:
 يوجد كوكب"Gliese 163c" فى كوكبة أبي سيف (Dorado) وهى احدى الكوكبات التي تظهر في النصف الجنوبي من كرة السماء ويدور حول النجم القزم الأحمر جليسى136/Gliese163 وتم اكتشافه فى سبتمبر/ايلول 2012 , ويبعد عنا حوالى 49 سنة ضوئية يبلغ حجمه ما بين 1.8 و2.4 زيادة عن حجم الأرض بناء على ما اذا كان تكوينه من الصخور فقط  أو الصخور والماء، ويتلقى ضوء من شمسه يزيد 40% عن كمية الضوء التي تتلقاها الأرض من الشمس ما يجعل درجة الحرارة عليه أكثر ارتفاعاً,يدور Gliese 163c حول شمسه في 26 يوم ولا توجد لدى العلماء معلومات عن مكونات الغلاف الجوي لكوكب " Gliese 163c" لكنهم يتوقعون أن يكون نموذجاً كبيراً للغلاف الجوي للأرض في حين حرارة سطحه قد تكون حوالي 60 درجة مئوية وتجدر الاشارة الى ان أقصى درجة حرارة يمكن أن تتحملها الكائنات الحية على الأرض كالحيوانات والنباتات وحتى البشر لا تزيد عن 50 درجة مئوية، إلا أن درجة حرارة كوكب Gliese 163c يمكن أن تتحلمها بعض النباتات ذات البنية الشديدة الاختلاف.

كوكب جليس581 دى - Gliese 581d:
هذا العالم ايضا يعرف باسم الأض السوبر، فهو عبارة عن سبعة أضعاف حجم الأرض، ويدور على مسافة أبعد قليلا من كوكب جليس581جى عندما اكتشف هذا الكوكب في عام 2007 اعتبر العديد من العلماء ،  أنه بارد معتدل بحيث يكون صالحا للسكن كما اقترح العلماء وجود غلاف جوى لهذا الكوكب فى السنوات التى تلت ذلك ، الدراسات التى اجريت على هذا الكوكب توضح انه ربما يكون قادر على دعم الحياة كما نعرفها لتحديد ما إذا كانت هذه الدراسات صحيحة، فإن الباحثين في حاجة لدراسة الغلاف الجوي للكوكب بشكل مباشر وهذا النوع من العمل قد يحتاج سنوات قادمة، لأنه سيتطلب تطوير تلسكوبات جديدة ومتقدمة.


كوكب اتش دي 40307 جي-HD 40307g:
اكتشف كوكب "اتش دي 40307 جي-HD 40307g" مؤخراً وهذا الكوكب يقع فى المنطقةالقابلة للسكن بالنسبة لنجمه الذى هو اقل من شمسنا حيث يقع الكوكب على مسافة مماثلة لمسافة الأرض من الشمس ورشحه العلماء لأن يكون مناخه مماثلاً لمناخ الأرض.

إرسال تعليق