الأربعاء، 1 أغسطس 2012

الأعلام الأمريكية منتصبة على القمر الى الأن

| الأربعاء, أغسطس 01, 2012 |



تسائل علماء الفضاء فى وكالة ناسا الأمريكية لفترة طويلة، عن مصير الأعلام التي غرسها رواد الفضاء بعد هبوطهم على سطح القمر ضمن برنامج أبوللو لاستكشاف القمر، منذ هبوط أول إنسان على سطح القمر في 1969.


ومؤخراً جائت الإجابة عن هذا السؤال ضمن صور حديثة التقطتها كاميرا مسبار الاستطلاع القمري التابع لوكالة ناسا الفضائية، حيث قام العلماء بفحص الأماكن التي هبطت عليها مركبات أبوللو سابقا، ووجدوا أن معظم الأعلام الأمريكية المغروسة في التربة القمرية لا زالت واقفة في أماكنها , بإستثناء العلم الأول الذي غرسه نيل أرمسترونج وباز ألدرين بعد هبوطهم على القمر بالمركبة أبوللو 11،حيث قام ألدرين بغرس العلم بالقرب من المركبة الفضائية، وعندما اشتعلت محركات المركبة اثناء الرحيل من القمر أطاحت الغازات المندفعة بالعلم بعيدا.




وقد هبطت ست مركبات فضائية مأهولة بالبشر على القمر فى الفترة من 1969 الى 1972، وكل مركبة منها غرست علماً، وكل الأعلام لا زالت صامدة عدا العلم الأول وقد أبدى بعض العلماء الكثير من الدهشة لأن الأعلام لا زالت صامدة فى مكانها على مدى أربعة عقود تعرضت فيه بشكل متواصل للإشعاع الكوني وأشعة الشمس فوق البنفسجية ودرجات الحرارة المتطرفة على القمر وكان بقاء الأعلام غير متوقع على الإطلاق عند بعض العلماء.


إرسال تعليق