الاثنين، 6 أغسطس 2012

الإفراج عن وثائق استرالية سرية حول الأطباق الطائرة

| الاثنين, أغسطس 06, 2012 |

صورة لأحد الوثائق المعروضة الأن
Photo: National Archives of Australia

وثائق استرالية سرية توثق التقاط القوات الجوية الملكية الأسترالية (RAAF) لأجسام مجهولة على شاشات الرادار هذه الوثائق اصبحت متاحة الأن بعد 30 عام من الحفظ في دار المحفوظات الوطنية في أستراليا تحت بند "وثائق محظورة".

الوثائق تكشف انه فى يوم 30 يونيو/حزيران 1983 تم وضع تقارير حول التقاط وحدة تحكم رادارية في قاعدة ويليام تاون "RAAF Williamtown" التابعة لسلاح الجو الملكى الأسترالى بالقرب من نيوكاسل اجساما مجهولة على شاشة الرادار فى وقت سابق من نفس الشهر.

واشارت الوثائق انه عقب التقاط الرادار لهذه الإشارات المجهولة تم رفع حالة التأهب لسرب من طائرات ميراج الإعتراضيه للمستوى الثانى.

وقال كبير ضباط المراقبة الجوية هناك, ان الأجسام التى تم التقاطها كانت على مسافة ما بين 70 و 150 ميلا بحريا الى الشمال من سيدني وتم تحديد سرعتها بين ''  1100-6500 كم / فى الساعة وعلى الأرجح كانت على ارتفاع عالى.

تقارير اخرى عن مشاهدات اطباق طائرة فى استراليا فى نفس الفترة تشير الى رؤية اطباق طائرة في محطة ميلو ببلدة (ادافيلا Adavale) بولاية كوينزلاند عام 1982 الملف يشير إلى التقاط صور فوتوغرافية ايضاً.

وفى يوليو عام 1983 اتصل مزارع من كوينزلاند بالشرطة ليخبرهم انه شاهد جسم مجهول في السماء شمال المدينة ووصف ما رآه "بضوء ابيض كبير مع العديد من الأضواء الساطعة من حوله التي على ما يبدو انها لم تكن طائرة عادية,هناك بلاغات للشرطة عن مشاهدات لأجسام مجهولة في كانبيرا أيضا. 

صورة  محسًنة ومكبرة  للجسم الغريب الذى شوهد فى بنديجو
Photo: National Archives of Australia

وفي مايو/ايار 1983 تم التقاط  صورة لأضواء غير عادية فى سماء بنديجو بولاية فيكتوريا الأسترالية، شهدها المئات حيث قال مايك إيفانز مقدم برامج اذاعية، فى اذاعة "3BO" فى بنديجو انه تلقى مكالمات من المستمعين حول وجود اضواء غريبة فى السماء، ثم قام بنفسه وتأكد من ذلك وصورها بنفسه.


المصدر: (theage)


إرسال تعليق