الاثنين، 15 أكتوبر 2012

تقارير رسمية: فيليكس بومجارتنر حقق ثلاثة ارقام قياسية جديدة بعد قفزته

| الاثنين, أكتوبر 15, 2012 | |


اكد متحدثون رسميون امس الأحد ان سرعة فيليكس بومجاتنر وصلت الى  834 ميل/1342.2 كيلومتر فى الساعة وهو ما يوازى 1.24 مرة سرعة الصوت وهذا الرقم يعتبر رقمياً قياسياً جديداً فى القفز الحر من حدود الغلاف الجوى.

وقد تم الاعلان عن هذه السرعة خلال مؤتمر صحفى عقد بعد القفزة مباشرة وجائت اعلى من الرقم الذى ذكرته المتحدثة باسم الفريق فى وقت سابق حيث حددت سرعة بومجارتنر ب 706 ميل/1136 كيلومتر فى الساعة.

وقد استمر سقوط المغامر النمساوى فليكس بومجارتنر اربع دقائق وعشرين ثانية قبل ان يفتح مظلته وذلك فقاً للمسؤول بريان يوتلى منظم القفزة من فريق "ريد بول ستراتوس".

ووفقاً لما جاء فى المؤتمر الصحفى فإن بومجاتنر نجح فى تحقيق ثلاثة ارقام قياسية وهى تحقيق اعلى ارتفاع يصل اليه بالون مأهول وتحقيق اعلى نقطة للقفز وتجاوز سرعة الضؤ بجسده.

وكانت سرعة الصوت التى تحدث عنها الفريق المنظم 690 ميلا /1110 كيلومتر فى الساعة لكن الارتفاع يغير ذلك وفقاً لفرانس برس المتحدثة باسم المهمة,وعن المشاعر التى انتابته عند خروجه ووقوفه على مدخل الكبسولة على ارتفاع 38 الف متر فوق صحراء نيو مكسيكو الأمريكية.

قال للصحفيين"ان الشخص عند وقوفه عند قمة العالم يشعر بتواضع كبير وكل ما يتمناه هو العودة حياً",وفى تعليقه على حدوث عطل فى الصوت بينما كان يقفز مما جعل كلامه المنقول للعالم على الهواء غير مفهوم,"اعرف ان العالم كله يشاهد واود ان ترو ما اره,احياناً لنشعر كم اننا صغار يجب علينا ان نصعد عالياً جداً".


إرسال تعليق