السبت، 3 نوفمبر 2012

اكتشاف اقدم مدينة اوروبية من عصور ما قبل التاريخ فى بلغاريا

| السبت, نوفمبر 03, 2012 |

اكتشاف اقدم مدينة اوروبية من عصور ما قبل التاريخ فى بلغاريا
احد مبانى المدينة القديمة التى عثر عليها 

اعلن علماء اثار من بلغاريا عن اكتشاف اقدم مدينة اوروبية وجدت حتى الأن من فترة ما قبل التاريخ,وتم الاكتشاف بالقرب من بلدة "بروفديا Provadia" شمال شرق بلغاريا وهى جزء من مقاطعة "فارنا Varna" البرتغالية, وتعد بلدة بروفديا من اهم مراكز انتاج الملح فى بلغاريا ويعتقد انها كانت كذلك فى العصور القديمة ايضاً.

اكتشفت هذه القرية الأوروبية القديمة فى الشمال الشرقى لبلغاريا  فى بلدة بروفديا وهو نفس المكان الذى عثر بالقرب منه على كنز من الذهب قبل 40 عام,ويعتقد علماء الاثار ان المدينة القديمة كانت موطناً لحوالى 350 شخص ويعود تاريخها الى ما بين 4700 و4200 قبل الميلاد حوالى 6000 عام من الأن ,وهذا التاريخ قبل 1500 سنة من بداية الحضارة اليونانية القديمة هناك.

ويقول علماء الأثار,ان سكان المدينة القدماء كانو يغلون الماء المالح ليحصلو على الملح لإستخدمه فى صنع "طوب الملح" حيث كان يتم تداوله واستخدامه فى تلك الفترة للحفاظ على اللحوم حيث بدأ استخراج الملح من هذه المنطقة فى 5500 قبل الميلاد,وفى تلك الفترة كان الملح سلعة ثمينة جدا كالذهب,ويقول الخبراء,ربما حماية الملح هى السبب فى بناء الجدران الحجرية الضخمة حول المدينة. 

بدأت الحفريات فى هذا الموقع فى عام 2005 وتم الكشف ايضاً عن بقايا منازل من طابقين,كما تم العثور على سلسلة من الحفر كانت تستخدم لأداء الطقوس وعثر ايضاً على اجزاء من هيكل بوابة وبقايا حصن قديم.

ومؤخراً اكتشف علماء الأثار مقابر صغيرة  فى هذه المنطقة ولا تزال تلك المقابر قيد الدراسة من علماء الأثار حيث قال العلماء,انها تختلف عن مقابرالعصر الحجرى الحديث التى وجدت فى بلغاريا بسبب وضعيات وطقوس الدفن والأغراض التى دفنت مع الميت.

وقال "فاسيل نيكولوف - Vasil Nikolov" الباحث بالمعهد الوطنى للأثار فى بلغاريا ووكالة الأخبار الفرنسة AFP"نحن لا نتحدث عن مدينة كالمدن اليونانية القديمة او مستوطنات روما فى العصور الوسطى حيث يتفق العلماء ان المدينة تعود الى الألف الخامس قبل الميلاد".

وقال عالم الاثار "كروم باتشفروف - Krum Bachvarov" من احد المعاهد الأثرية فى بلغاريا"ان هذه المدينة مثيرة جداً للاهتمام",واضاف,"الجدران الضخمة التى بنيت حول المستوطنة طويلة جدا ومبنية بالكتل الحجرية,وهذه الاشياء لم يراها الأثريين من قبل فى مواقع حفريات ما قبل التاريخ فى شرق اوروبا".

وقال نيكولوف, ان "هذه المنطقة شهدت زيادة مطردة فى انتاج الملح عام 5500 قبل الميلاد حيث كان السكان يغلون المحلول الملحى الذى يحصلون عليه من اليانبيع المالحة فى المنطقة فى افران عالية تم انشائها على شكل قبب".

واضاف نيكولوف,"ازداد انتاج الملح فى المنطقة بين 5000 و 4000 قبل الميلاد ,حيث كان الفرن الواحد ينتج 25 كيلوجرام/55رطل من الملح الجاف يومياً, فى الوقت الذى كان الملح فيه ثميناً كالذهب,حيث كان الملح وطوب الملح يستخدمان لأغراض كثيرة لذلك كانا ايضاً وسيلة مهمة فى التجارة بدءاً من الألف السادس قبل الميلاد وحتى عام 600 قبل الميلاد"وجائت هذه البيانات وفقا لنتائج فحص الكربون فى مختبر بريطانى بجلاكسو".

ويقول علماء الأثار,ان مناجم الملح المماثلة قرب مدينة توزلا فى البوسنا وتوردا فى رومانيا سوف تساعد فى اثبات وجود سلسلة من الحضارات التى استخدمت النحاس والذهب فى منطقة الكاربات وجبال البلقان خلال نفس الفترة.

ويفسر ذلك الاكتشاف العثور على كنز من الذهب منذ 40 عام بالقرب من هذه المنطقة على مشارف مقاطعة فارنا 21 ميل/35 كم من موقع الاكتشاف الجديد.

ويقول نيكولوف ربما كانت تجارة الملح هى ما جعلت السكان المحليين فى تلك المنطقة اغنياء جداً، وهو ما يفسر الثروات والذهب التى وجدت في قبور قديمة في مقاطعة فارنا وهى قبور يعود تاريخها إلى حوالي 4300 قبل الميلاد,حيث يعد هذا الكنز الذهبى الذى عثر عليه منذ 40 سنة هو اقدم المصنوعات الذهبية التى وجدت فى اوروبا وهو ما يثير الفضول حول كيف جاء سكان منطقة فقيرة بالموارد الطبيعية التى تساعد على الزراعة وتربية الحيوانات بثروات كهذه.

ويقول الخبراء,ان هذه هى المرة الأولى التى يجد فيها علماء الأثار اثاراً عن انتاج الملح فى جنوب شرق اوروبا وغرب الأناضول فى هذه الفترة المتأخرة من تاريخ المنطقة.

مصادر:(bbc - thenewstribe)


إرسال تعليق