الأربعاء، 5 يونيو 2013

علماء ناسا يتوصلون الى شجرة عائلة الكويكبات في المجموعة الشمسية

|الأربعاء, يونيو 05, 2013|

علماء ناسا يتوصلون الى شجرة عائلة الكويكبات في المجموعة الشمسية
Image Courtesy: NASA/JPL-Caltech

نجح علماء الفلك بوكالة الفضاء والطيران الأمريكية "ناسا" باستخدام تلسكوب "وايز" الذى يعمل بالاشعه تحت الحمراء فى التعرف على اصل شجرة العائله الخاصة بالكويكبات الموجوده فى المجموعه الشمسية والمسماه حزام الكويكبات والتى تدور فى مدارات محدده بين كوكبى المريخ والمشترى.


ويأتى هذا الانجاز العلمى الكبير ضمن مشروع "نيو وايز NEOWISE" وهو اختصار لجملة"Asteroid-Hunting portion of the WISE all-sky survey مشروع وايز لتعقب واكتشاف الكويكبات" حيث التقطت ملايين الصور بالاشعه تحت الحمراء شملت هذه الصور معظم الكويكبات فى المجموعه الشمسية,وقد كشفت الصور عن 28 عائله جديده من الكويكبات حيث كشفت عن كويكبات لم تكن معروفة من قبل وافادت العلماء كثيراً فى معرفة اصل هذه الكويكبات وتركيبها الصخرى.

من جانبه قال مدير برنامج الاجرام السماوية القريبة من الأرض التابع لناسا البروفيسور الفلكى"ليندلى جونسون","ان معلومات نيو وايز قدمت لنا نظرة دقيقة ومفصلة اكثر من السابق عن اصل الكويكبات وتطورها فى المجموعه الشمسية ,وسوف تساعدنا هذه المعلومات فى تتبع مصادر تلك الكويكبات ومعرفة الاسباب التى تجعلها تقترب من كوكب الأرض وتشكل خطورة عليه".

حزام الكويكبات الذى يدور بين فى مدار بين المريخ والمشترى يعتبر اكبر مصدر للكويكبات التى تقترب من الأرض ومنه تأتى الكويكبات والمذنبات التى تقترب من الأرض من على بعد 28 مليون ميل (45 مليون كيلو مترا) من مدار الأرض حول الشمس,علماء مشروع"نيو وايز"يتوقعون وجود 120 الف كويكب خارج حزام الكويكبات الرئيسى الذى يضم 600 الف كويكب معروف,وقد لاحظ العلماء ان حوالى 38 الف كويكب حوالى ثلث الكويكبات المعروفه تعود الى 76 عائله من الكويكبات,بالاضافة الى وجود بعض الكويكبات الغير معروفة والتى تحتاج الى دراسه وتصنيف لمعرفة اصلها.

ان عائلة من الكويكبات نشأت من خلال اصطدام احد الكويكبات الضخمه"الكويكب الأم"بكويكب ضخم اخر وبسبب هذا الاصطدام يتحول الكويكبين او احدهما الى اجزاء صغيره تحمل التركيب والصفات الجيولوجية والكيميائية للكويكب التى انفصلت عنه,ونتيجة لهذا الانشطار يمكن ان تحدث فوهات كبيرة بالنسبة لمساحة سطح الكويكب كما حدث فى الكويكب "فيستا Vesta" حيث يظهر فى نصفه الجنوبى فوهتان كبيرتان,كما يمكن ان تتحول الى شظايا كثيرة كما حدث مع عائلة كويكبات "ايوس  Eos asteroid family"التى تتحرك مع بعضها فى مجموعه واحده فى نفس مدار الشمس لكن بمرور الوقت تنتشر تلك الشظايا فى الفضاء.

الكويكبات التى تنتمى لنفس العائلة لها نفس المدار حول الشمس ونفس اللمعان والتركيب,وبعض الكويكبات يكون خافتاً بسبب انعكاسيته البسيطة للضوء ومثل هذه الكويكبات تشكل معضلة للعلماء لدراستها ومعرفة اصلها خاصة اذا ما تمت دراستها بالضوء المرئى,لكن تلسكوب وايز لم يجد صعوبه فى دراسة هذه الكويكبات لأنه يصورها بالاشعه تحت الحمراء والتى يمكنها الكشف عن حرارة الكويكب من خلال حجمه,ومن ثم معرفة تفاصيل فيزيائية مهمه عنه,وقدشبه العلماء فى المشروع عملية دراسة الكويكبات كمن يقوم بفرز الغزلان عن الحمير الوحشية.


ان الكويكبات التي تنتمي لنفس العائلة لها نفس التركيب واللمعان والمدار حول الشمس، وبعض الكويكبات يكون خافتا بسبب انعكاسيته البسيطة للضوء، وهذه تشكل معضلة امام علماء الفلك لدراسته ومعرفة نسبه واصله، خاصة اذا ما تمت دراسته بالضوء المرئي، لكن "نيو وايز" لم يجد صعوبة في دراسة هذه الكويكبات لأنه يدرسها بالأشعة تحت الحمراء، والتي يمكنها الكشف عن حرارة الكويكب من خلال حجمه، ومن ثم معرفة تفاصيل فيزيائية مهمة عنه، وقد شبه العلماء في المشروع عملية دراسة الكويكبات واصلها ونسبها كمن يفرز الغزلان عن الحمير الوحشية.


إرسال تعليق