الجمعة، 14 يونيو 2013

ضباب فى الغلاف الجوى للقمر تيتان اكبر اقمار زحل

|الجمعة, يونيو 14, 2013|

ضباب فى الغلاف الجوى للقمر تيتان اكبر اقمار زحل
Image Courtesy: NASA/JPL-Caltech/SSI

كشف الفريق العلمى المسئول عن مشروع مجس الفضاء الامريكى "كاسينى - Cassini" الخاص برصد منظومة كوكب زحل,عن وجود غاز ضبابى فى الغلاف الجوى للقمر" تيتان" اكبر اقمار كوكب زحل وثانى اضخم قمر فى المجموعه الشمسية,هذا الضباب الغازى هو مايجعل القمر تيتان يظهر باللون الاسود المخلوط باللون الأسمر.  


الغاز الضبابى فى الغلاف الجوى للقمر تيتان ولون القمر سببه الهيدروكربون الموجود فى الطبقات العليا من الغلاف الجوى للقمر وهو ما يفسر ظهور الضباب الغازى فى الطبقات الدنيا من الغلاف الغازى للقمر,كما يفسر سبب ظهور الحبيبات الكبيرة التى تنجرف الى الاسفل. 


نائب رئيس مشروع مجس الفضاء كاسينى عالم الفضاء"سكوت ادجنجون" قال,ان الضباب الموجود على القمر تيتان يشبه كثيراً الضباب الموجود فى ولاية لوس انجلوس الامريكية, الأوراق العلمية التى قدمناها حول الضباب فى القمر تيتان جعلتنا نفسر حدوث هذه الظاهرة الطبيعية فى جو مختلف تماماً وكلياً عن جو الأرض ,فنسبة الأكسجين فى الغلاف الجوى للقمر تيتان لا تتجاوز 2% فقط من نسبة الأكسجين فى الغلاف الجوى لكوكب الأرض ,ويغلب النيتروجين الجزئى بالاضافة الى القليل من الميثان على تركيب الغلاف الغازى للقمر تيتان,ويعتقد علماء الفلك ان تركيب الغلاف الغازى لتيتان يشبه التركيب الغازى لكوكب الأرض فى المراحل الأولى من نشوئها قبل ان تتحول الغازات الى اكسجين بفضل عملية التمثيل الضوئى التى حولت الغازات الى اكسجين بفعل النباتات.


ويقول العلماء فى مشروع كاسينى ,ان الفقاعات المغناطيسية القادمة من كوكب زحل تتفاعل مع الطبقات العليا فى القمر تيتان على ارتفاع يصل الى حوالى 1000 كم, وتتفاعل تلك الفقاعات المغناطيسية مع جزيئات النيتروجين والميثان التى تتكسر وتتحلل فتنشأ الالكترونات والايونات الموجبة الشحنة عالية الطاقة,والتى تتسبب فى حدوث تفاعلات كيميائية ضخمة فتنشأ نتيجة لذلك انواع مختلفة من الهيدروكربون الذى يوجد بكثرة فى الغلاف الغازى للقمر تيتان,ونتيجة لوجود الجزيئات والذرات الثقيلة يظهر الغاز الضبابى فى الطبقات السفلى من الغلاف الغازى لتيتان.


الغاز الضبابى شوهد للمرة الأولى فى الغلاف الغازى للقمر تيتان عام 2005 بعد اقتراب المجس الأوروبى "هويجنز - Huygens probe" من سطحه,لكن لم تكن هذه الظاهرة واضحة بسبب قلة المعلومات حولها,لكن المعلومات الحديثة التى حصل عليها المجس الامريكى المتطور"كاسينى" الذى درس الغلاف الغازى للقمر تيتان جيداً اثبتت ان الغاز الضبابى ناتج عن جزيئات الكربون الكبيرة المتجمعه من جزيئات الكربون الصغيرة.


عند دراسة العلماء للغلاف الجوى لتيتان وتحليل طيفه,لاجظو ان خطوطاً شاذة تظهر فى طيف الميثان فاعتقدو وجود شئ غريب يختفى وراء ذلك,الا ان هذه الخطوط لم تظهر الا فى ساعات النهار فقط,فتوصل العلماء الى ان هذه الخطوط سببها ضوء الشمس فقط وليس لها اى علاقه بتركيب الغلاف الغازى للقمر,لكن بعد ان حلل العلماء المزيد من المعلومات، عرفوا ان سبب هذه الخطوط الشاذة هو خليط من الكربون يصل عدد ذراته الى حوالي 34 وحوالي 10 حلقات، والغريب فيها انها قادرة على اطلاق كمية ضخمة من الاشعة تحت الحمراء على الرغم من جو "تيتان" المخلخل حيث الاصطدامات بين جزيئات بسيطة ولا تتكرر كثيرا، كما ان هذه الجزيئات الصغيرة تنشا في الطبقات العليا في الغلاف الغازي للقمر تيتان بسبب تأينها الناتج عن اشعة الشمس ومن ثم تتخثر وتغرق الى الطبقات السفلى من الغلاف الغازي للقمر.

إرسال تعليق