السبت، 4 يناير 2014

العثور على مقبرة "خوسنو أم حب" رئيس صانعى البيرة فى عصر الأسرة 19

|السبت, يناير 04, 2014|

نجحت فرقة اثار يابانية فى العثور على مقبرة رئيس صانعى البيرة "خوسنو أم حب" فى عصر الرعامسة قبل 3200 عام وكان هذا الاكتشاف فى البر الغربى لمدينة الأقصر وذلك وفقاً لما اعلنته وزارة الدولة لشئون الأثار امس الجمعه.

وقال رئيس بعثة جامعة واسيدا اليابانية "جيرو كوندو" لوكالة فرانس برس"ان بعثته عثرت على تلك المقبرة اثناء تنظيف الفناء الأمامى لإحدى المقابر الخاصة بأحد كبار رجال الدولة فى عهد الملك امنحوتب الثالث من الأسرة 18".



العثور على مقبرة "خوسنو أم حب" رئيس صانعى البيرة فى الأسرة 19 بالأقصر

فيما قال "محمد ابراهيم وزير الدولة لشئون الأثار"ان هذا الاكتشاف يعتبر من اهم الاكتشافات فى مدينة الأقصر خلال الفترة القصيرة الماضية فى منطقة الخوخة بجبانة طيبة بالبر الغربى لمدينة الأقصر",
واشار سيادته "الى ان اهمية تلك المقبرة تأتى من النقوش المتنوعه و المناظر المرسومة على جدرانها وسقفها حيث تعكس هذه النقوش والروسومات الكثير من الحياة اليومية وطبيعة علاقة الزوج بزوجته وابنائه وما اعتادو على ممارسته من الطقوس الدينية فى مصر القديمة".

 ومن ضمن النقوش التى نقشت على جدران وسقف المقبرة مشاهد تجمع بين صاحب المقبرة الذى كان رئيساً لصانعى البيرة والمخازن الملكية وبين زوجته "موت ام حب" وابنته "ايس ات خا" اثناء وقوفهم وهم يقدمون القرابين للألهة.

كما يوجد نقوش على الجدران تمثل طقسا دينيا جنائزيا  كلن يعرف فى العصور الفرعونية باسم "فتح الفم",وقد تم وضع المقبرة تحت الحراسة الأمنية لحين الإنتهاء من الكشف عن كافة عناصرها المعمارية وترميمها واعدادها لاستقبال الزوار.



إرسال تعليق