الجمعة، 1 سبتمبر 2017

بسبب السلاح الروسي في سوريا حيرة وإرتباك في اسرائيل

|الجمعة, سبتمبر 01, 2017| |

نشرت القوات الروسية في قاعدة حميميم السورية طائرات متطورة حديثة من طراز "A-50" الأمر الذي أقلق الجيش الإسرائيلي وبالتحديد القوات الجوية الإسرائيلية.

وكشف الموقع الإسرائيلي "ديبكا فايلز" عن قيام روسيا بنشر الطائرات الحديثة التي تتمتع برادارات قوية يمكنها كشف وتتبع الأهداف على بعد أكثر من 400 كيلومتر وهو ما أزعج قيادات القوات الجوية الإسرائيلية.

كما ذكر الموقع أن الطائرات الحديثة التي نشرتها روسيا يمكنها مراقبة جميع مسارات الطائرات العسكرية والمدنية في المجال الجوي وتحديد وتتبع جميع الأهداف الجوية على بعد 600 كيلومتر بدقة شديدة.


وقد أرسلت روسيا طائراتها الحديثة الى سوريا بهدف تعزيز انظمة الدفاع الجوي السوري وتوحيدها ودمجها مع انظمة الدفاع الجوي الروسية عبر مركز عمليات مشترك في قاعدة حميميم الروسية في سوريا.


وبحسب موقع "ديبكا فايلز" الإسرائيلي فإن هذه الخطوة الروسية ستصعب كثيراً على القوات الجوية الإسرائيلية القيام بعملياتها الجوية في سوريا ، كما ذكر الموقع ، أن ما فعلته روسيا أربك القيادة العسكرية الجوية في اسرائيل وشكل لهم وضعاً محيراً.

إرسال تعليق